Press "Enter" to skip to content

تعرف على إحدى أهم الخدمات التي تقدمها الشركات الإماراتية

تعد الترجمة من العمليات المتأصلة جذورها منذ القدم، فهي أمر ليس بحديث. التفتت الشركات خلال العقود المنصرمة إلى أهمية الترجمة وإمكانياتها في المساهمة في الناتج المحلي الإجمالي للدول. ولذلك انكبت هذه الشركات إلى تقديم خدمة الترجمة، والتي من شأنها أن تتولى مهام تحويل النصوص من لغة إلى أخرى. سنتحدث في هذا المقال عن الخدمات التي تقدمها الشركات الإماراتية في هذا المجال. كما سنتطرق إلى أهميتها ودورها الفاعل في الدولة. وسنتحدث عن أهم ما يميز الترجمة التي تقدمها الشركات الإماراتية.

أولا: الخدمات التي تقدمها الشركات الإماراتية
تحتوي الإمارات العربية المتحدة ذات القطاعات المزدهرة على شركات تقدم خدمات في المناحي كلها، على اختلاف أنواعها. من هذه الخدمات: التسويق، بيع العقارات، الإعلان والترويج، الأمن والحماية، النقل والمواصلات، ترجمة نصوص، وغيرها من الخدمات. تتكفل الشركات الإماراتية (المختصة بالترجمة) بتولي مهام ترجمة النصوص من لغة إلى أخرى. تتميز خدمات هذا النوع من الشركات في الإمارات بالجودة العالية، والدقة الكبيرة. اضافة إلى ذلك، فإن أعمالها متقنة.

يمكن الإعتماد على الخدمات التي تقدمها هذه الشركات بشكل كبير، حيث تحرص الشركات الإماراتية المختصة بالترجمة على القيام بوظائفها بمهارة ومهنية كبيرة. علاوة على ذلك، توظف هذه الشركات أفضل وأمهر المترجمين المعتمدين والحاصلين على شهادات من جامعات ومراكز مرموقة.

ثانيا: أهمية الترجمة ودورها الفاعل في الإمارات العربية المتحدة
انتشرت في العقود الأخيرة فكرة الترجمة في الإمارات، حيث أصبح الكثير من الناس يتوجهون إلى دراسة الترجمة؛ لنيل درجات علمية تخولهم العمل في مجال الترجمة. لم يعد الهدف من الترجمة فقط المحافظة على المكنون الثقافي والتاريخي للدولة كما كان في السابق. بل أصبحت الترجمة اليوم مهنة كاملة ومتكاملة، حيث تقوم كبرى الشركات بتوليها وتقديمها كجزء لا يتجزأ من جدول أعمالها.

بناء على ما تم ذكره سابقا ً، فإن الأهمية الأولى للترجمة تتمثل في المحافظة على المكنون الحضاري للدولة، والتعرف على موروثات الثقافات والحضارات الأخرى. تتمثل الأهمية الثانية للترجمة بإيجاد فرص عمل جديدة. يعمل اليوم المئات بل الألوف من الأشخاص في دولة الإمارات في هذا المجال. اضافة إلى ذلك، فقد منحت الخدمات التي تقدمها هذه الشركات، والتي ترتكز على تولي ترجمة النصوص من لغة إلى أخرى أبواب العالمية على مصرعيها أمام القطاعات المختلفة. حيث تمكنت شركات القطاعات الأخرى من الإنطلاق والوصول بخدماتها ومنتجاتها إلى شتى أنحاء العالم. كما تمكنت من دعم قطاع السياحة، ومكنت الدولة من فتح أبوابها أمام الوافدين من أقطاب العالم المختلفة. فقد كسرت شركات الترجمة بخدماتها الحواجز والقيود التي فرضها اختلاف اللغات بين سكان هذه المعمورة.

تقدم هذه الشركات خدمات تتضمن الترجمة لمستندات مختلفة ألوانها، فهنالك مستندات مالية، وهنالك مستندات قانونية. كما يتواجد مستندات تجارية، وغيرها. علاوة على ذلك، فقد تتولى الشركة ذاتها الترجمة إلى لغات مختلفة، مثل: الفرنسية، العربية، الإنجليزية، اليابانية، وغيرها.

لمزيد من التفاصيل حول الخدمات التي تقدمها شركات الترجمة، يرجى الإطلاع على.